Копирайтинг на арабском: تشييد المباني في المناطق المعرضة لمخاطر الزلازل مقدمة

Строительный копирайтинг на арабском написан носителем языка, который может предоставить экспертный контент по данной теме. Он является архитектором по специальности и занимается проектированием зданий.

В статье описывается проблематика строительства зданий в сейсмоопасных зонах. Автор описывает методы, которые применяются во всём мире для строительства зданий способных устоять во время землетрясения.

هناك العديد من الأماكن في الكثير من أنحاء العالم تتعرض دائمًا لخطر الزلزال. وبذلك فهي تواجه خسائر جسيمة في الأرواح وإصابات للمواطنين، وأضرارًا بالبنية التحتية، وما ينتج عنها من خسائر اقتصادية كبيرة. ورغم أن العديد من الدول المعرضة لتلك الزلازل قد أحرزت تقدمًا هائلًا على مر السنين، لا يزال هناك الكثير الذي يتعين عليها القيام به للتخفيف من هذه المخاطر.

ما المشكلة؟

تمثل الزلازل أحد أكثر الأخطار الطبيعية تدميراً. وفي حين أنها نادرة الحدوث، إلا أنها تشكل تهديدًا كبيرًا على جميع الأبنية. ومع استمرار تركز سكان العالم في المدن، فإن التهديدات من الاهتزاز الشديد لهذه المراكز الحضرية تمثل مشكلة مستمرة.

ما هو البناء المعرض لمخاطر الزلازل؟

يكون المبنى – أو جزء من المبنى – عرضة للزلازل إذا تجاوزت قدرة زلزال متوسط مدى تحمله، أو إذا انهار. فمن المحتمل أن يتسبب ذلك في إصابة أو وفاة الأشخاص داخل المبنى أو بالقرب منه.

كيف يمكن تشييد الأبنية لتتحمل الزلازل؟

لتصميم مبنى مقاوم للزلازل، يحتاج المهندسون إلى تعزيز الهيكل والتصدي لقوى الزلزال. نظرًا لأن الزلازل تطلق قوة تدفع المبنى من اتجاه واحد، فإن الإستراتيجية هي دفع المبنى في الاتجاه المعاكس. فيما يلي بعض الطرق المستخدمة لمساعدة المباني على مقاومة الزلازل:

  1. إنشاء أساس مرن

تتمثل إحدى طرق إنشاء أساس مرن للمبنى في “رفع” أساس المبنى فوق الأرض. يتضمن ذلك بناء مبنى فوق منصات مرنة مصنوعة من الفولاذ والمطاط والرصاص. عندما تتحرك القاعدة أثناء الزلزال، تهتز العوازل بينما يظل الهيكل نفسه ثابتًا.

  1. استخدام ماصات للصدمات

تعمل ماصات الصدمات على تقليل حجم موجات الصدمات وتساعد المباني على تحمل قوة الزلزال. يتم تحقيق ذلك بطريقتين: أجهزة التحكم بالاهتزازات وأجهزة امتصاص الصدمات.

  1. بناء دروع لتحمل الاهتزازات

يقوم الباحثون بتجربة طرق يمكن للمباني من خلالها تحويل الطاقة من الزلازل وإعادة توجيهها. يتضمن هذا الابتكار صنع عباءة مكونة من 100 حلقة متحدة المركز من البلاستيك والخرسانة ووضعها على بعد ثلاثة أقدام على الأقل تحت أساس المبنى.

عندما تدخل موجات الاهتزازات إلى الحلقات، تنتقل إلى الحلقات الخارجية لتسهيل التنقل. نتيجة لذلك، يتم توجيهها بعيدًا عن المبنى وتتشتت في الصفائح الموجودة في الأرض.

  1. تعزيز هيكل المبنى

لمقاومة الانهيار، تحتاج المباني إلى إعادة توزيع القوى التي تنتقل عبرها خلال أثناء حدوث الزلزال. تعتبر جدران القص، والأقواس المتقاطعة، والأغشية، والإطارات المقاومة للعزم عناصر أساسية لدعم المبنى.

  •       جدران القص Shear walls: هي تقنية بناء مفيدة تساعد على نقل قوى الزلزال. وهي تساعد المبنى على الحفاظ على شكله أثناء الحركة.
  •       الأقواس المتقاطعة Cross braces: وتستخدم لدعم جدران القص. تتمتع هذه الحزم الفولاذية بالقدرة على تحمل الضغط والتوتر.
  •       العوازل Diaphragms: تعتبر جزءًا أساسيًا من هيكل المبنى. تتكون من أرضيات المبنى والسقف والطوابق المبنية فوقه. تساعد العوازل على إزالة التوتر من الأرضية ودفع القوة إلى الهياكل الرأسية للمبنى.
  •       الإطارات سريعة المقاومة Moment-resisting frames: توفر مزيدًا من المرونة في تصميم المبنى. يتم وضع هذه الإطارات بين أساسيات المبنى لتسمح للأعمدة والعوارض بالانحناء بينما تظل الأساسيات ثابتة. وبالتالي، يصبح المبنى قادرًا على مقاومة القوى الأكبر للزلازل.

المواد الحديثة لمقاومة الزلازل

توصل الباحثون إلى العديد من الخامات الجديدة التي تساعد المباني كثيرًا على تحمل اهتزازات وضربات الزلازل القوية.

  •       الصلب والخشب: يستخدم المزيج منهما لامتصاص الصدمات.
  •       مواد حديثة مبتكرة:

ü السبائك المعدنية الذكية Shape memory alloys: تتمتع بالقدرة على تحمل الإجهاد الشديد والعودة إلى شكلها الأصلي.

ü الخيزران والمواد المطبوعة ثلاثية الأبعاد Bamboo and 3D printed materials: وهي هياكل خفيفة الوزن ومتداخلة توفر مقاومة أكبر للمباني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.